كيف يساعد المهاجرون على تعزيز سوق العمل الأمريكية وهدوء التضخم؟

كيف يساعد المهاجرون على تعزيز سوق العمل الأمريكية وهدوء التضخم؟
كيف
      يساعد
      المهاجرون
      على
      تعزيز
      سوق
      العمل
      الأمريكية
      وهدوء
      التضخم؟

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
كيف يساعد المهاجرون على تعزيز سوق العمل الأمريكية وهدوء التضخم؟, اليوم الثلاثاء 18 يونيو 2024 05:55 مساءً

مباشر: كشف محللون أن الهجرة إلى أمريكا، ساعدت سوق العمل الأمريكي على استمرار تدفق الوظائف خلال الأشهر الماضية، بدون رفع معدلات التضخم من جديد.

وأضاف الاقتصاد الأمريكي 272 ألف وظيفة في مايو، بأعلى من تقديرات الأسواق بكثير البالغة 190 ألف وظيفة، لكن مؤشر أسعار المستهلكين لم يتغير.

وأرجع الخبراء، تحسن سوق العمل وإقبال العمال وتباطؤ التضخم إلى زيادة تدفقات المهاجرين.

وساعدت الزيادات الأخيرة في الهجرة على الحدود الجنوبية، وأماكن أخرى في الولايات المتحدة في إبقاء سوق العمل الأمريكي ممتلئًا، وكفاية طالبي فرص العمل لحاجة السوق، حتى مع استمرار توافر الوظائف بقوة.

وقال الاقتصاديون إن الهجرة، سواء المصرح بها أو غير المصرح بها، ساعدت سوق العمل في الولايات المتحدة على الحفاظ على نشاطه في الأشهر الماضية دون إعادة رفع التضخم، وكان تأثير الهجرة إيجابيا، وإن كان غير مؤكد، بالنسبة للرئيس جو بايدن قبل انتخابات نوفمبر، وفق "سي إن بي سي".

وكتب محللو جولدمان ساكس في مذكرة للعملاء في مايو: "تدفق المهاجرون الجدد بشكل غير متناسب إلى أجزاء القوى العاملة التي كانت ضعيفة، بشكل خاص في عام 2022، مما ساهم في توفير العمالة في الأماكن التي كانت في أمس الحاجة إليها".

كشف تقرير الوظائف لشهر مايو أن قطاعات الحكومة والترفيه والضيافة والرعاية الصحية شهدت أكبر قدر من النمو.

وقال مارك زاندي، كبير الاقتصاديين في وكالة "موديز" لشبكة "سي إن بي سي": "إن زيادة الهجرة تشكل الكثير من التحديات للمجتمعات في جميع أنحاء البلاد، لكنها جاءت في وقت مناسب للغاية للمساعدة في تخفيف ضغوط سوق العمل الأمريكي.

وعادة ما يؤدي قوة سوق العمل ووفرة الوظائف إلى تضخم مرتفع، فإذا فاق حجم الطلب على العمالة واحتياج الشركات لموظفين، حجم المعروض من العمال وطالبي فرص العمل، يصبح العمال أكثر عرضة لترك وظائفهم والبحث عن وظائف جديدة، كما أن التقاعد المبكر يقلل من حجم المعروض من العمال المتاحين، وتلك العوامل تؤدي إلى زيادة القدرة التفاوضية للعمال عند التفاوض على رفع الأجور، مما يسهم في زيادة الأجور، وزيادات متتالية في الأسعار، إذ رفعت الشركات الأسعار لتغطية ارتفاع كلفة الأجور، وهذا كان الحال في الولايات المتحدة خلال 2022 بشكل خاص في الصناعات كثيفة العمالة، مثل الفنادق والمطاعم.

قال رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول يوم الأربعاء الماضي في المؤتمر الصحفي للبنك المركزي بعد قراره المتوقع بإبقاء أسعار الفائدة ثابتة: "لقد شهدنا ارتفاعًا طفيفًا في المعروض من الوظائف، من خلال الهجرة، ومن خلال استعادة المشاركة".

وأوضح بأول أن سوق العمل وصلت إلى «توازن أفضل» خلال السنوات القليلة الماضية، إذ رفع البنك المركزي أسعار الفائدة بوتيرة قوية مما يقرب من الصفر بدءاً من مارس آذار 2022، وهو ما يتوافق مع ما تظهره الإحصاءات الحكومية الرسمية.

 

كما أرجع مارك زاندي، الخبير في وكالة "موديز"، الفضل للهجرة في مساعدة الولايات المتحدة في الحفاظ على الناتج المحلي الإجمالي الإيجابي. 

وفي حين ركز منتقدو بايدن على المسؤوليات السياسية البارزة الناجمة عن الأزمة الإنسانية الناجمة عن ارتفاع معدلات الهجرة على الحدود الجنوبية، فإن الصورة التي يرسمها الاقتصاديون للهجرة مختلفة تماما.

وقال الاقتصاديون إن المهاجرين ربما يحمون الانتعاش الاقتصادي الأمريكي.

في السنوات الأخيرة، أدى ارتفاع تدفقات الهجرة إلى مضاعفة عدد الوظائف الجديدة التي يستطيع الاقتصاد الأمريكي استيعابها كل شهر دون تزايد النشاط، حسبما كشف تحليل أجراه معهد بروكينجز في شهر مارس/آذار.

وفي مطلع الشهر الحالي، أعلن الرئيس الأميركي، جو بايدن، عن إجراءات تنفيذية جديدة تهدف إلى معالجة تزايد أعداد المهاجرين الذين يعبرون الحدود الجنوبية للولايات المتحدة بشكل غير قانوني من خلال وضع قيود جديدة على الأشخاص المسموح لهم بطلب اللجوء.

وجاء قرار بايدن، لسد ثغرة انتخابية يستغلها منافسه الرئيس السابق دونالد ترامب.

ويعد القرار من أصعب القرارات التي يتخذها رئيس ديمقراطي على الإطلاق، وستجعله يقترب من سياسات الهجرة التي يدافع عنها الجمهوري ترامب، وسط استطلاعات الرأي التي تظهر أن القضية تؤثر بشدة على فرص إعادة انتخاب بايدن في نوفمبر/تشرين الثاني.

للتداول والاستثمار في البورصات الخليجية اضغط هنا

تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام

ترشيحات:

ولي العهد: يحل علينا عيد الأضحى مع استمرار الجرائم الشنيعة على أشقائنا في غزة

الربيعة: تنفيذ 3 فرضيات كبرى للتفويج لمحاكاة حركة الحافلات بالحج

فرنسا تفقد صدارة أكبر سوق أوروبي للأوراق المالية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر بالسعودية ترتفع لـ218 مليار دولار بالربع الأول
التالى يعلن البنك السعودي الفرنسي (بي اس اف) عن فتـح باب الترشّح لعضوية مجـلس الإدارة للدورة القادمة