استقرار الدولار وارتفاع الاسترليني إثر الانتخابات البريطانية

استقرار الدولار وارتفاع الاسترليني إثر الانتخابات البريطانية
استقرار
      الدولار
      وارتفاع
      الاسترليني
      إثر
      الانتخابات
      البريطانية

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
استقرار الدولار وارتفاع الاسترليني إثر الانتخابات البريطانية, اليوم الجمعة 5 يوليو 2024 01:22 مساءً

 

مباشر- استقر الدولار الأمريكي، اليوم الجمعة، وبدأ في موقف دفاعي بالقرب من أدنى مستوياته في ثلاثة أسابيع، قبل بيانات الوظائف الأمريكية، التي من المرجح أن تؤثر على توقعات أسعار الفائدة، كما استقر الجنيه الاسترليني قبل إعلان فوز حزب العمال بأغلبية كبيرة في الانتخابات العامة في المملكة المتحدة البريطانية.

وسجل الجنيه الإسترليني، في أحدث تعاملات 1.27705 دولار، تم تداوله في نطاق ضيق خلال ساعات التداول الآسيوية ولكنه قريب من أعلى مستوى في ثلاثة أسابيع عند 1.27765 دولار الذي لامسه، يوم الأربعاء الماضي.

وارتفع الجنيه الاسترليني 1% خلال الأسبوع، وهو أفضل أداء أسبوعي له منذ منتصف مايو/أيار، ويظل العملة الرئيسية الأقوى أداء مقابل الدولار خلال العام بمكاسب 1.2%.

وصعد الين 0.4% إلى 160.63 ين للدولار، لليوم الثاني على التوالي من المكاسب، وهو ما لم يحدث منذ بداية يونيو/حزيران.

وتتحرك العملة اليابانية ببطء بعيدًا عن أدنى مستوى لها منذ 38 عامًا عند 161.96 يوم الأربعاء، لكن المتداولين يظلون في حالة تأهب لتدخل السلطات اليابانية.

وقال شونيتشي سوزوكي، وزير المالية الياباني، اليوم الجمعة، إن السلطات ستراقب عن كثب أسواق الأسهم والصرف الأجنبي بشكل عاجل.

ويشعر المتداولون بالقلق من تدخل طوكيو في السوق لدعم العملة التي فقدت أكثر من 12% مقابل الدولار خلال العام، متأثرة بالفارق الكبير في أسعار الفائدة بين اليابان والولايات المتحدة.

وأنفقت طوكيو نحو 9.8 تريليون ين في أواخر أبريل/نيسان وأوائل مايو/أيار للتدخل في سوق الصرف عندما وصل الين إلى أدنى مستوى له منذ 34 عاما عند 160.245 ين للدولار. ومع ذلك، يقول المحللون إن السلطات ستركز على وتيرة ضعف الين وليس فقط المستويات.

وعززت سلسلة من البيانات الاقتصادية التي تظهر تباطؤ الاقتصاد الأمريكي التوقعات بأن مجلس الاحتياطي الفيدرالي سيخفض أسعار الفائدة في وقت ما قريبًا.

ويتوقع المتداولون فرصة بنسبة 73% لخفض الفائدة في سبتمبر/أيلول.

وانخفض مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل ست عملات منافسة، بنسبة 0.15% إلى 105، وهو أدنى مستوى له منذ منتصف يونيو/حزيران.

ولم يطرأ تغير يذكر على اليورو عند 1.082025 دولار مع إحجام المتعاملين عن القيام بمراهنات كبيرة مع استعداد فرنسا لجولة الإعادة يوم الأحد.

وارتفعت العملة الموحدة، التي تعرضت لضغوط منذ الدعوة إلى الانتخابات الفرنسية في يونيو، بنسبة 1% تقريبًا خلال الأسبوع وهي في طريقها لتحقيق أقوى أداء أسبوعي لها خلال العام.

كما ارتفع الدولار الأسترالي 0.14% إلى 0.6736 دولار أمريكي، ليحوم قرب أعلى مستوياته في ستة أشهر، في حين استقر الدولار النيوزيلندي عند 0.6121 دولار أمريكي.

وفما يتعلق بالعملات الافتراضية، تراجعت عملة البيتكوين إلى أدنى مستوياتها في أربعة أشهر وانخفضت في أحدث تعاملات بنسبة 6.5%، في حين انزلقت الإيثريوم بنسبة 7.6%.

 

 

للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا

تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام

 

ترشيحات:

فوز ساحق لحزب العمال البريطاني بالانتخابات البرلمانية

6 خطوات لزيادة ثروتك وتأمين مستقبلك المالي

أوروبا تعلن بدء سريان الرسوم الجمركية على السيارات الكهربائية الصينية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تعلن الشركة السعودية لإعادة التأمين (إعادة) عن آخر التطورات لتوقيع اتفاقية بيع كامل حصتها في شركة بروبيتاز القابضة (برمودا) المحدودة
التالى الانتخابات البريطانية تدفع أسهم أوروبا لأعلى مستوى في أسبوع